القائمة الرئيسية

الصفحات

تاريخ الانترنت: تطور عدد مستخدمي الانترنت في العالم

تاريخ الانترنت: تطور عدد مستخدمي الانترنت في العالم. تذهب أغلب التقارير إلى أن عدد مواقع الإنترنت على الشبكة العنكبوتية تجاوز مليار موقعِ أي بمعدل موقع لكل 7 نسمة. وقام مجموعة من الباحثين في معهد أكسفورد برسم خريطة لتوزيع عدد مستخدمي هذه المواقع في مختلف دول العالم باستخدام بيانات مستخدمي الإنترنت ومقارنتها بالبيانات حول عدد السكان الصادرة من البنك الدولي.
تاريخ الانترنت: تطور عدد مستخدمي الانترنت في العالم

تاريخ الإنترنت

يعود تاريخ الإنترنت إلى عدة عقود حتى الآن، فقد كان البريد الإلكتروني موجودًا منذ الستينيات، ومشاركة الملفات منذ السبعينيات على الأقل، وتم توحيد بروتوكول TCP / IP في عام 1982. 
ولكن إنشاء شبكة الويب العالمية في عام 1989 هو الذي أحدث ثورة في تاريخ الاتصالات. كان مخترع الشبكة العالمية هو العالم الإنجليزي تيم بيرنرز لي الذي أنشأ نظامًا لتبادل المعلومات من خلال شبكة من أجهزة الكمبيوتر.

تطور عدد مستخدمي الانترنت في العالم

في ذلك الوقت كان عدد قليل جدًا من أجهزة الكمبيوتر حول العالم متصلة بشبكة الانترنت.
بحلول عام 2000، كان ما يقرب من نصف السكان في الولايات المتحدة يحصلون على المعلومات عبر الإنترنت. ولكن في معظم أنحاء العالم، لم يكن للإنترنت تأثير كبير بعد - 93٪ في منطقة شرق آسيا والمحيط الهادئ و 99٪ في جنوب آسيا وأفريقيا جنوب الصحراء كانت لا تزال غير متصلة بالإنترنت في عام 2000.
في عام 2016 ، كان ثلاثة أرباع (76٪) من الأشخاص في الولايات المتحدة متصلين بالإنترنت، وخلال هذه السنوات اشتعلت دول من أجزاء كثيرة من العالم: في ماليزيا استخدم 79٪ الإنترنت؛ في إسبانيا وسنغافورة 81٪؛ في فرنسا 86٪؛ في كوريا الجنوبية واليابان 93٪؛ في الدنمارك والنرويج 97٪؛ وأيسلندا تتصدر الترتيب بنسبة 98٪ من السكان متصلين بالإنترنت
في الطرف الآخر، لا تزال هناك دول لم يتغير فيها شيء تقريبًا منذ عام 1990. في أفقر البلدان - بما في ذلك إريتريا والصومال وغينيا بيساو وجمهورية أفريقيا الوسطى والنيجر ومدغشقر حيث أن أقل من 5٪ متصلين بالانترنت الانترنت.

خريطة مستخدمي الانترنت في العالم

وتظهر الخريطة أن أكثر عدد لمستخدمي الإنترنت يوجدون في الصين بحوالي نصف مليار مستخدم تليها الولايات المتحدة ثم الهند واليابان بحسب ما أوردت صحيفة دايلي ميل البريطانية.بينما تبقى دول إفريقيا الاضعف من حيث الولوج لهذه الشبكة.
كما تبين الخريطة أن 42% من مستخدمي الإنترنت يقطنون في قارة آسيا، وتضم الصين واليابان والهند عدداً من المستخدمين يفوق المستخدمين في دول أوروبا وأمريكا الشمالية مجتمعة.

خريطة عدد مستخدمي الإنترنت في العالم

في الأخير يمكننا القول بأن شبكة الإنترنت قد غيرت العالم بالفعل، ولكن التغييرات الكبيرة التي ستجلبها الإنترنت ما زالت أمامنا وبدأ تاريخها للتو.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

عناصر الموضوع