"سناب شات" وسيلة للتواصل الاجتماعي قادمة بقوة

سناب شات هو عبارة عن تطبيق للتواصل الاجتماعي، يحتوي على رسائل مصورة وضعها كل من ايفان شبيغل وروبرت مورفي، وعن طريق التطبيق يمكن للمستخدمين التقاط الصور وتسجيل الفيديو، وإضافة نص ورسومات، وإرسالها إلى قائمة التحكم من المتلقين. 
سناب-شات
هذا التطبيق بحقق الكثير من النجاحات يوميا، وبات البعض يفضله على وسائل التواصل الاجتماعية الأخرى مثل فايسبوك وتويتر وانستغرام وغيرها، بسبب السهولة الكبيرة في استخدامه ومشاركة اللحظات التي يعيشها المستخدون في وقت سريع جدا وبضغطة زر واحدة، وحفاظه على أعلى درجات الخصوصية والأمان. يذكر أن المشاركة في "سناب شات" لا تقتضي غير ضغطة زر واحدة، ووضعها في القائمة تحت تصنيف "قصتي" (my story) ليشاهدها الآلاف من الناس أو أكثر، حسب عدد المشاركين في قائمة الحساب. 
ويعتبر العديد من المستخدمين أن سناب شات هو مستقبل وسائل التواصل، وأنه بأسلوبه البسيط سيتفوق على البقية، فهو يقوم على مبدأ: "صور وانشر". وفي الأسبوع الماضي أطلقت "سناب شات" خدمة Discover المخصصة لبث الأخبار المنوعة من مصادرها التي من بينها "سي إن إن" و"ناشيونال جيوغرافيك". 
كما توفر الشركة الأمان لمستخدميها، حيث صرحت أنها لا تملك أي خوادم لتخزين المحتوى المتداول عليها، الذي يختفي بمجرد مشاهدته، من ثانية واحدة إلى 10 ثواني. ومن المعروف أن هذه الصور ومقاطع الفيديو المرسلة على أنها "لقطات".
ورفض ايفان شبيغل الرئيس التنفيذي لتطبيق سناب شات في نونبر 2013، عرض للاستحواذ على تطبيقه للتراسل الفوري من شركة غوغل، بقيمة 4 مليارات دولار أمريكي بعدما رفض عرضًا مماثلا من قبل فيسبوك بقيمة 3 مليارات دولار، إيماناً منه بأن قيمة تطبيقه سترتفع في المُستقبل، نتيجةً للنمو المُتزايد الذي يحققه التطبيق، وبحسب التقرير فقد كانت غوغل تنوي المُحافظة على التطبيق بصورته الحالية، كتطبيق مُستقل، في حال نجحت بالاستحواذ عليه.

جديد قسم : تكنولوجيا